نظم صندوق النقد العربي يوم 2/7 الاجتماع الاستثنائي للجنة العربية للمعلومات الائتمانية عن بعد لمناقشة تداعيات فيروس كورونا المستجد على صناعة المعلومات الائتمانية.

شارك في الاجتماع مدراء المعلومات الائتمانية لدى المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية وشركات المعلومات الائتمانية المرخصة، إضافة إلى صندوق النقد العربي، الذي يتولى الأمانة الفنية للجان وفرق العمل المنبثقة عن مجلس محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية.

ويأتي الاجتماع في إطار الحوار المتواصل للسلطات الإشرافية في الدول العربية برعاية صندوق النقد العربي لمناقشة المخاطر والتداعيات الاقتصادية والمالية والمصرفية لجائحة كورونا، وانعكاس ذلك على العمل الاشرافي والرقابي بما في ذلك التعامل مع المعلومات الائتمانية، حيث تسعى السلطات إلى الحد من التأثير السلبي لتداعيات جائحة الفيروس على صناعة المعلومات والتقارير الائتمانية.

ناقش الاجتماع آخر المستجدات المتعلقة بأثر فيروس كورونا على صناعة المعلومات الائتمانية، وكيفية معالجة التأخر في دفع المستحقات بسبب الأزمة بالنسبة للعملاء الجيدين الذين تأثرت دخولهم بسبب الأزمة. كما تم مناقشة العديد من القضايا التي تشمل: أهمية الوصول الرقمي للتقارير الائتمانية، ودور المصارف المركزية في حل المنازعات المتعلقة بالتقارير الائتمانية، وتعزيز وعي عملاء البنوك حول إعادة جدولة التسهيلات في ضوء تأثر دخولهم بسبب الأزمة الحالية.

المصدر: وكالة الأنباء الإماراتية

من بين شركائنا...

             
                             
               
                             
             
                             
                 

 باقي الشركاء