أكدت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة بجمهورية مصر العربية، اهتمام الدولة غير المسبوق بتعميق التصنيع المحلى وتوفير مدخلات إنتاج مصرية تفي باحتياجات الصناعة الوطنية وتسهم في توفير العملة الصعبة والحد من الواردات.

وأشارت جامع إلى حرص الوزارة على زيادة القدرة التنافسية للمنتج المحلى وتحقيق التكامل بين سلاسل الإنتاج الوطنية للمساهمة فى تطوير قاعدة صناعية مصرية متكاملة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الموسع الذي عقدته وزيرة التجارة والصناعة مؤخرا مع عدد من أعضاء غرفتي الصناعات الهندسية والملابس الجاهزة باتحاد الصناعات المصرية، إذ استعرض اللقاء سبل توطين عدد من الصناعات المصرية بالسوق المصري وتحقيق التكامل بين سلاسل التوريد المصرية لتوفير مدخلات الإنتاج اللازمة للصناعة.

وأشارت الوزيرة إلى أهمية البدء في تطوير عدد من الصناعات المصرية الواعدة والتي تتمتع بمميزات تنافسية كبيرة بالسوقين المحلى والإقليمي، خصوصا في قطاعات الأجهزة المنزلية والأدوات الصحية والملابس الجاهزة، مشيرةً إلى أن عددا كبيرا من مدخلات الإنتاج المستخدمة في هذه الصناعات يتم استيرادها من الخارج وتمتلك مصر إمكانيات كبيرة لتصنيعها محليا والوفاء باحتياجات الصناعة الوطنية منها.

وأشارت الوزيرة إلى أهمية التوصل لاستراتيجية عمل شاملة بالتنسيق مع القطاع الخاص تحدد محاور النهوض بالصناعة الوطنية وتعميق المنتج المحلى وتعزيز تنافسيه المنتج المصري بالسوقين المحلى والعالمي، لافتة إلى أهمية تفعيل قنوات التواصل بين المصنعين المصريين بهدف تبادل الخبرات وتفعيل منظومة سلاسل القيمة الوطنية.

المصدر: موقع وزارة التجارة والصناعة المصرية

من بين شركائنا...

             
                             
               
                             
             
                             
                 

 باقي الشركاء