قال جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزى المصرى،يوم الاثنين 9/12/2019، إنه من المتوقع أن تصل واردات مصر إلى نحو 150 مليار دولار، عام 2030 وأن تصل صادرات مصر للعالم إلى 200 مليار دولار، موضحا أن مبادرة قطاع الصناعة بضخ 100 مليار جنيه سوف تدفع الصادرات المصرية وتعزز مدخلات الخزانة العامة للدولة وترفع من معدلات التوظيف.

وأضاف نائب محافظ البنك المركزى المصرى، خلال مؤتمر صحفى، أن قطاع الصناعة يساهم فى الناتج المحلى الإجمالى بنحو 16.5%، لافتا إلى من المتوقع أن تسهم المبادرة التى تم إطلاقها مؤخرا للقطاع الصناعى بقيمة 100 مليار جنيه بعد 6 أشهر سيرفع مساهمة القطاع الصناعى من الناتج المحلى الاجمالى إلى 24% مقارنة بنحو 16.5% حاليا.

وأكد نائب محافظ البنك المركزى المصرى، أن مبادرة قطاع الصناعة، بضخ 100 مليار جنيه، بسعر فائدة 10% متناقصة وتستهدف زيادة القدرات الإنتاجية، وموجهة للقطاع الصناعى الخاص، وهى للشركات التى تتراوح حجم مبيعاتها السنوية بين 50 مليون جنيه إلى مليار جنيه.

وأشار نائب محافظ البنك المركزى المصرى، إلى أنه من المتوقع أن يستفيد نحو 96 ألف مصنع مستوف لشروط مبادرة الصناعة، مؤكدا أن زيادة الصادرات بقيمة مليار دولار تسهم فى دعم الخزانة العامة للدولة بقيمة 4 مليارات جنيه وتخلق 206 ألف وظيفة.

المصدر: جريدة اليوم السابع