كشفت بيانات حديثة أصدرها "الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات - جيبكا" - وهو الكيان الممثل لشؤون القطاع في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي- أن قيمة الاستثمارات المرتبطة بقطاع الصناعات الكيماوية بمنطقة الخليج تخطى خلال الأشهر العشر الأولى من عام 2019 حاجز الـ 140 مليار دولار أمريكي بدعم من أنشطة الاندماج والاستحواذ وصفقات المشاريع المشتركة التي كانت الشركات الخليجية طرفا فيها.

وحظيت الاستثمارات التي شهدتها الأسواق الإقليمية والعالمية والتي تجاوزت قيمتها مليارات الدولارات في مجالات التكرير والبتروكيماويات والتوزيع والتخزين والكيماويات بدفعة قوية بفضل الشراكات الاستراتيجية المبرمة بين الجهات الفاعلة الإقليمية والشركات الكبرى متعددة الجنسيات مما يشير إلى احتمالية أن تشهد أنشطة الاندماج والاستحواذ خلال العام الجاري نموا ملحوظا إضافة إلى سعي المنتجين الإقليمين إلى دمج أعمالهم وتعزيز تنافسيتهم العالمية إلى جانب توسيع قدراتهم الإنتاجية في الأسواق العالمية الرئيسية التي تشهد معدلات نمو مرتفعة.

ومن المقرر أن تنعقد الدورة الـ 14 لمنتدى "جيبكا" السنوي في الفترة ما بين 3 و5 ديسمبر القادم في "مدينة جميرا" بدبي وستسلط الدورة التي ستحمل شعار "النجاح عبر الشراكات الاستراتيجية" الضوء على الدور الذي تلعبه الشراكات المعززة بمنظومة سلاسل القيمة في زيادة تنافسية قطاع الكيماويات عالميا.

المصدر وكالة الأنباء الإماراتية