قال معالي وزير الاقتصاد الوطني الفلسطيني خالد العسيلي، إنه سيتم العمل على إعادة تفعيل المجلس الفلسطيني للصادرات.

وأضاف في بيان له مؤخرا، أن تفعيل المجلس سيساهم في تعزيز قطاع التصدير وزيادة حصة المنتج الوطني في الأسواق الخارجية.

وأكد العسيلي، على حجم الشراكة ما بين الوزارة ومركز التجارة الفلسطيني كون تنمية التجارة الفلسطينية ضرورة وطنية لما لها من أهمية في زيادة عجلة الإنتاج وجذب الاستثمارات المحلية والأجنبية.

واطلع الوزير مجلس إدارة المجلس الفلسطيني للصادرات، على نتائج وتوصيات اجتماع للاتحادات العربية النوعية المتخصصة العاملة في نطاق مجلس الوحدة الاقتصادية العربي، والتي تمخض عنها الرغبة بالاستثمار في فلسطين والعمل على توقيع مذكرة تفاهم مع منصة (السندباد) للترويج الكترونياً للمنتجات الفلسطينية.

وأضاف أن الترويج الإلكتروني للمنتجات الفلسطينية خارجياً يمكن من تسويق المنتجات في الاسواق العربية والإسلامية والوصول إلى مزيد من الاسواق الدولية بما ينعكس إيجاباً على الصادرات الوطنية.

وبين خلال الاجتماع ان الوزارة بصدد تشكيل لجنة وطنية للتحضير لعقد المؤتمر العربي الاقتصادي للاستثمار في فلسطين المقرر عقده في القاهرة قبل نهاية العام الجاري.

يذكر أن مجلس الصادرات شكل بقرار من مجلس الوزراء في شهر سبتمبر/ أيلول 2014، عندما صادق على الاستراتيجية الوطنية للتصدير ويتألف من مؤسسات من القطاعين العام الخاص، ومؤسسات أكاديمية.