تم عقد اجتماع لرؤساء أجهزة التقييس العربية برئاسة المنظمة عن بعد بواسطة تقنية الفيديو كونفرنس يوم 22/09/2020، بمشاركة جميع الدول العربية بالإضافة إلى المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين. لمناقشة الترتيبات المطلوبة لدعم ترشيح جمهورية مصر العربية لعضوية مجلس الآيزو (ضمن المجموعة الثالثة) قبل عقد اجتماع الجمعية العامة للآيزو (24/09/2020).

افتتح الاجتماع سعادة المهندس عادل الصقر،المدير العام للمنظمة بكلمة رحب من خلالها بجميع المشاركين وشكرهم على تلبية دعوة المنظمة للمشاركة في تنسيق الموقف العربي في المنظمات الإقليمية والدولية للدفاع عن المصالح المشتركة للدول العربية، كما توجه بالشكر لأعضاء فريق العمل المؤقت على ما قاموا به من جهود لحشد دعم الدول الصديقة لصالح ترشح جمهورية مصر العربية لمجلس إدارة الآيزو، وأضاف بأن المنظمة تبذل كل ما في وسعها لتقديم كل الدعم لكل دولة عربية راغبة في التواجد في المجالس التشريعية والفنية للمنظمات الإقليمية والدولية لما يخدم مصالحها والمصالح المشتركة لباقي الدول الأعضاء، كما أن إلغاء عقد اجتماع الجمعية العمومية للآيزو واستبداله بجلسة افتراضي دفع بالمنظمة والدول الأعضاء إلى نهج أسلوب التواصل عن بعد لحشد الدعم لجمهورية مصر العربية من خلال المراسلات والاتصالات الهاتفية واستغلال العلاقات الطيبة التي تجمع الدول العربية مع الدول الصديقة وخاصة منها المرشحة لعضوية المجلس الفني للآيزو (TMB). وأفاد سعادته بأن المنظمة قامت بدورها من خلال الاتصال ومخاطبة المنظمات الإقليمية الأعضاء بمنظمة الآيزو لحث أعضائها للتصويت لصالح مصر، وشكر كل من تواصل مع الدول المؤثرة والتي لها علاقة جيدة معها للحصول على دعمها لصالح جمهورية مصر العربية.

وتحدث في الاجتماع المهندس، أشرف عفيف، رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة، الذي شكر من خلالها المنظمة على المجهود المشرف لإعداد لهذا الاجتماع الذي جاء استجابة لتوصية اللجنة العربية العليا للتقييس، وشكر فريق العمل المؤقت الذي عقد أكثر من اجتماع وان جميع التوصيات الصادرة تم تنفيذها، وشكر المهندس عفيف كل الدول العربية على جهودها لدعم مصر وعلى حسن تعاونها مع المنظمة التي كان لها دور مؤثر في حشد الدعم لمصر في انتخابات مجلس إدارة الآيزو.

وبعد مناقشة مستفيضة للمشاركين، بحثوا من خلالها مختلف السيناريوهات المحتملة لضمان حصول جمهورية مصر العربية على عدد من الأصوات يخولها الفوز بمقعد في المجموعة الثالثة لمجلس الآيزو، أكدوا على أهمية الدور الذي يمكن لجمهورية مصر العربية أن تلعبه لحشد دعمها من خلال استخدام مختلف سبل التواصل مع الدول الصديقة والمؤثرة في عملية التصويت.

وأوصى الجميع على بذل المزيد من الجهد  من خلال التواصل باستخدام جميع السبل مع المنظمات الإقليمية والدول الصديقة لدعم ترشيح جمهورية مصر العربية لما في ذلك من أهمية في تعزيز التواجد العربي في مجلس إدارة الآيزو للدفاع عن المصالح العربية المشتركة.
 
يذكر أنه وبناءاً على التوصية 3 من البند العاشر، الصادرة عن الاجتماع (54) للجنة الاستشارية العليا للتقييس المنعقد يوم 18/06/2020 تم تشكيل فريق عمل مؤقت  ضم كل من الإمارات - السعودية - لبنان - مصر - المغرب وذلك لمناقشة الترتيبات المطلوبة لدعم ترشيح جمهورية مصر العربية لعضوية مجلس الآيزو (ضمن المجموعة الثالثة).

من بين شركائنا...

             
                             
               
                             
             
                             
                 

 باقي الشركاء