تقوم المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين بالتعاون مع وكالة الوزارة للثروة المعدنية / وزارة الصناعة والثروة المعدنية بالمملكة العربية السعودية بتنظيم ندوة "التنمية المستدامة والاستغلال الأمثل للثروات المعدنية (مواد البناء)" في محافظة جدة خلال الفترة، 12-13 فبراير 2020. وفي هذا الإطار، تم عقد اجتماع تحضيري للندوة بمقر المنظمة يومي 23-24 يناير 2020.

وصرح سعادة المهندس أحمد فقيه وكيل الوزارة للثروة المعدنية أن هذه الندوة تعقد تحت شعار" الاستغلال الأمثل لمواد البناء لتحقيق التنمية المستدامة" بهدف التعرف على إستراتيجية استخدام خامات مواد البناء وتطوير سلسلة القيمة المضافة لها والاطلاع على التطبيقات الحديثة والصناعات التحويلية القائمة على استغلالها. مشيرا إلى أهمية الاستغلال الأمثل للثروات المعدنية العربية ومنها مواد البناء ودورها في التنمية المستدامة، وأوضح الفقيه أن الندوة ستمكن من الاطلاع على التطبيقات الحديثة والصناعات التحويلية القائمة على استغلال مواد البناء.

وأضاف المهندس أحمد فقيه أن الندوة تستهدف مشاركة عدد من الجهات منها، الوزارات المعنية بقطاع الصناعة والتعدين والجهات التابعة لهما، المؤسسات والهيئات ذات العلاقة، هيئات المسح الجيولوجي، الشركات العاملة في مجالات الصناعة والتعدين، المراكز البحثية والجامعات ذات العلاقة.

وأكد فقيه أن هذه الندوة تعزز توجهات بعض الحكومات العربية لوضع رؤيتها الإستراتيجية في قطاع التعدين لتنمية المناطق الأقل نمواً، وتسهيل الأنظمة واللوائح وتسريع إصدار الرخص، وتطوير أساليب التمويل لدعم مشاريع القطاع الخاص، وتطوير سلسلة القيمة المضافة للخامات المعدنية، وإيجاد شراكة بين القطاعين الحكومي والخاص لإقامة مشاريع البنية التحتية.

من بين شركائنا...

             
                             
               
                             
             
                             
                 

 باقي الشركاء