تحت رعاية معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد ورئيس مجلس إدارة هيئة الامارات للمواصفات والمقاييس تعقد يوم الاثنين 18/2/2019 أعمال الدورة الرابعة للمنصة العالمية لصناعة الحلال في مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة. ويشارك سعادة المهندس عادل الصقر المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين في أعمال هذه الدورة كمتحدث عن المنظومة العربية للحلال، كما يشارك فيها عدد من المسؤولين وصناع القرار الدوليين في قطاع المعايير والمواصفات الحلال من دول العالم العربي والاسلامي ومن أوروبا وآسيا والعديد من دول العالم.

وصرح المهندس عادل الصقر المدير العام للمنظمة أنه سيتم خلال هذه الدورة إطلاق البرنامج العربي للحلال وتوقيع انضمام دولة الإمارات العربية المتحدة كأول دولة عربية تنضم للبرنامج، مشيراً إلى ان المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين قد قامت بالتعاون مع الدول العربية الأعضاء بإعداد البرنامج العربي للحلال والذي يتضمن القواعد والإجراءات اللازمة لمنح شهادة علامة الحلال العربية، ليتم تطبيقه في جميع الدول العربية التي ترغب بذلك، مشيراً إلى ان هذه العلامة اختيارية لكل من الدول والمصنعين والموردين.

ويهدف البرنامج إلى حماية المستهلك المسلم في الدول العربية وغيرها من دول العالم من علامات الحلال غير المعتمدة ومن الشهادات والعلامات التي تمنحها جهات لا تتوفر فيها شروط المهنية والمصداقية اللازمة في مجال الحلال، بالإضافة إلى ضمان مطابقة المنتجات الاجنبية لمتطلبات مواصفات الحلال العربية قبل ولوجها للأسواق العربية. وذلك في مجالات المنتجات الغذائية والخدمات ونظم الانتاج المتعلقة بها.

وأضاف المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين أن آلية التطبيق في الدول العربية الراغبة في البرنامج العربي للحلال تأتي من خلال توقيع اتفاقية بين المنظمة والجهة المعنية بالحلال في تلك الدول ويمكن تطبيق البرنامج على المنتجات الوطنية التي تستهلك محلياً المعدة للتصدير والمنتجات المستوردة، ويمكن للشركات الأجنبية الراغبة بالحصول على شهادة وعلامة الحلال العربية لمنتجاتها التقدم إلى الجهة المعنية بالحلال في أي دولة عربية متعاقدة مع المنظمة لتطبيق البرنامج العربي للحلال، ولكل منتج على حدة.

وأوضح الصقر أن المنظمة حرصت على وضع هذا البرنامج بالتعاون مع الدول العربية الأعضاء والجهات المختصة فيها في هذا المجال لتطوير آلية اعتماد المنتجات الحلال لمواكبة النمو المضطرد في حجم الانفاق على الأغذية والسلع والخدمات الحلال في العالم، مشيراً أن من خلال تطبيق البرنامج سوف يتم مراعاة الاشكاليات والعقبات المطروحة ومحاولة التغلب عليها.

بعض الصور: