أعرب المهندس عادل الصقر المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين عن شكره وتقديره لجميع الدول الأعضاء في لجنة متابعة تنفيذ الاستراتيجية العربية للتقييس والجودة 2019-2023، لما تحقق من إنجاز في أنشطة الخطة التنفيذية للاستراتيجية واللوائح الفنية ونظم تقييم المطابقة.

وقال الصقر في كلمته خلال افتتاحه أعمال الاجتماع الحادي عشر للجنة إن محوري المواصفات واللوائح الفنية ونظم تقييم المطابقة هما حجر الاساس في الخطة التنفيذية للاستراتيجية العربية للتقييس والجودة 2019-2023، وإن نجاح اللجنة والمنظمة في تنفيذ أنشطة هذين المحورين بالشكل المطلوب سوف يعزز من نجاح وتطوير العمل في منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى والاتحاد الجمركي العربي، كما تقدم المهندس عادل الصقر بالشكر للدول العربية التي تترأس أمانات اللجان الفنية للقطاعات التي تم تحديدها في الاستراتيجية وما تبذله من جهود إلى جانب المنظمة في إعداد المواصفات القياسية العربية الموحدة مشيراً الى أن المنظمة قدمت إلى الجنة مسودة لتعديل دليل العمل الفني لمركز المواصفات والمقاييس بها، كما انها قامت وبالتنسيق مع المنظمة العربية للتنمية الزراعية بإعداد مسودة دليل إعداد المواصفات العربية الموحدة للأغذية وتم تعميمه على الدول العربية لإبداء ملاحظاتهم عليه، وقد أخذت المنظمة هذه المستجدات في الاعتبار لتطوير قواعد المواصفات (التفاعلية والمعتمدة) من خلال المشروع الثاني من المحور الاول من الاستراتيجية المتضمن توثيق المواصفات القياسية العربية الموحدة.

واستعرض الصقر في كلمته ما تم في محور العلاقة مع المنظمات الاقليمية والدولية من خلال تعاونهم مع كل من المنظمة الدولية للتقييس (الايزو) واللجنة الدولية الكهروتقنية (IEC) والجمعية الامريكية لفحص المواد (ASTM) مشيراً الى أن دور المنظمة والدول العربية في تنسيق الموقف العربي في الاجتماع الاخير لمنظمة الايزو كان متميزاً و أثمر عن فوز دولة الامارات العربية المتحدة بعضوية مجلس الايزو للفترة 2020-2022.

يذكر أن الاجتماع ناقش عدد من البنود منها متابعة تنفيذ توصيات الاجتماع السابق، والخطة التنفيذية لمحوري المواصفات واللوائح الفنية ونظم تقييم المطابقة ضمن الاستراتيجية العربية للتقييس والجودة، بالإضافة إلى متابعة تنفيذ خطة عمل محور المترولوجيا ومحور الاعتماد ضمن الاستراتيجية.

عقدت اللجنة العربية لتقييم المطابقة اجتماعها السادس بمقر المنظمة بالرباط يومي 25-26 نوفمبر 2019، بمشاركة ممثلي كل من : المملكة العربية السعودية، جمهورية السودان، جمهورية العراق، دولة الكويت، جمهورية مصر العربية والمملكة المغربية بالإضافة إلى هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين (أمانة اللجنة الفنية).

ترأس الاجتماع الأستاذ / ابراهيم يحيوي / وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي بالمملكة المغربية، ناقش الاجتماع عدد من البنود شملت: متابعة تنفيذ متابعة توصيات الاجتماع الخامس للجنة العربية لتقييم المطابقة، لائحة عمل اللجنة العربية لتقييم المطابقة، مسودة دليل إعداد اللوائح الفنية العربية لفئات المنتجات، المشروع الأول لمحور تقييم المطابقة بالاستراتيجية العربية للتقييس والجودة (2019-2023)، استكمال مشروع توحيد إجراءات تقييم المطابقة في المجالات المختلفة بما يتوافق مع الأدلة الدولية بما فيها شهادات وشارات المطابقة وعلامات الجودة، مع التركيز على السلع والمنتجات ذات الأولوية، مشروع نظام الجودة العربي واتفاقية الاعتراف المتبادل بشهادات المطابقة وعلامات الجودة والدليل الاسترشادي الخاص بها.

اجتمع المهندس عادل الصقر المدير العام للمنظمة بالسيد لي يونج   LI Yongالمدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (يونيدو) يوم الثلاثاء 5/نوفمبر وذلك على هامش مشاركته في أعمال الدورة (18) الثامنة عشر للمؤتمر العام لمنظمة (يونيدو) والتي تعقد بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي.

في بداية اللقاء أعرب المهندس عادل الصقر عن تشرفه بتمثيل معالي السيد/ أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية في اعمال هذه الدورة وترأسه وفد المنظمة. وهذا دليل على الاهتمام الذي توليه جامعة الدول العربية والمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين والتي تعتبر نظير وشريك استراتيجي لليونيدو في المنطقة العربية، مشيدا بالخبرة والتجربة الرائدة لليونيدو على المستوى الدولي.

كما أعرب المدير العام للمنظمة عن تقديره للتعاون المستمر بين الأيدمو واليونيدو في العديد من المشاريع مشيرا إلى مشروع إنشاء ودعم الجهاز العربي للإعتماد "ARAC" الذي نال الاعتراف الدولي في 2017، دعم أنشطة الاعتماد في الدول العربية والمساهمة في إزالة العوائق الفنية أمام التجارة ودعم الصادرات العربية، بالإضافة إلى مشروع المبادرة العربية لسلامة الأغذية وتسهيل التجارة (SAFE) الذي يساهم في تطوير أنظمة سلامة الأغذية في الدول العربية وتوحيد إجراءات الرقابة عليها وتقييم المخاطر وإصدار شهادات عربية مشتركة للصادرات والواردات الغذائية، مما يسهم في دعم منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى (GAFTA)  بالإضافة إلى مساهمة اليونيدو في مشروع بناء قدرات المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين "AIDMO’s Capacity Building. 

كما تباحث الجانبان خلال اللقاء إمكانيات التعاون المستقبلية لتنفيد برامج مشتركة لتعزيز تنافسية القطاع الصناعي في المنطقة العربية في اطار  بعض المقترحات المستخلصة ضمن مشروع بناء قدرات المنظمة، المنفد بالتعاون بين الايدمو و(يونيدو) وبتمويل من الوكالة السويدية للتعاون الإنمائي (سيدا)، والمتضمن عملية تقييم لوضع المنظمة ووضع مقترحات لتعزيز كفاءتها وتقوية دورها في مجال التنمية الصناعية المستدامة والشاملة، خاصة المشاريع التي تساهم في تحقيق هده الأهداف والتي تتماشى مع أولويات وتوجهات الجهات المانحة، وتغطي مجالات عمل المنظمة .