أصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء بجمهورية مصر العربيه يوم الأربعاء الموافق 1 / 8/2018 "النشرة السنوية لإحصاء الإنتاج الصناعي السنوي لمنشآت القطاع العام / الأعمال العام لعام 2016/2017".

من أهم المؤشرات ما يلى، بلغت قيمة انتاج المستحضرات الصيدلانية والكيميائية 3.4 مليار جنيه عام 2016/2017 مقابل 2.8 مليار جنيه عام 2015/2016 بارتفاع بلغ نسبته 22.9%.  

و بلغت قيمة الانتاج في صناعة المواد والمنتجات الكيميائية 4.3 مليار جنيه عام 2016/2017 مقابل3.3 مليار جنيه عام 2015/2016 بارتفاع بلغ نسبته 28.7 %. 

وبلغت قيمة الانتاج في صناعة المنتجات الغذائية 21.5 مليار جنيه عام 2016/2017 مقابل 14.6 مليار جنيه عام 2015/2016 بارتفاع بلغ نسبته 47.4 %.

ويساهم نشاط المنتجات الغذائية بنسبة 30.6%، يليه الفلزات القاعدية ( حديد وصلب ومسبوكات ومعادن ثمينة) بنسبة22.2%، ثم نشاط منتجات التبغ بنسبة 16.4% من قيمة الانتاج الصناعي (بدون البترول وتكريره). 

المصدر: الاهرام الاقتصادي

تم التوقيع مؤخرا على اتفاقية استثمارية بين المغرب والمجموعة الصينية “ستيك ديكاستال”، يهدف الي إحداث مشروع صناعي لإنتاج إطارات العجلات من الألمنيوم بقيمة 350 مليون أورو، والذي سيمكن من إحداث 1200 منصب شغل.

وبموجب هذه الاتفاقية الاستثمارية، ستستقر مجموعة “ستيك ديكاستال” بالمغرب على مرحلتين بالقنيطرة ثم بطنجة.

وستعمل المجموعة على تطوير أنشطتها بالمنطقة الصناعية الحرة الأطلسية بالقنيطرة، مع ارتقاب انطلاق الإنتاج في نهاية عام 2019، ثم ستعزز حضورها بالمغرب من خلال استقرار جديد بمنطقة “طنجة تيك”.

 في كلمة له بمناسبة التوقيع أكد معالي وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي مولاي حفيظ العلمي على أن “هذه الشركة الرائدة عالميا في مجال إنتاج إطارات العجلات من الألمنيوم تأتي لإغناء المنظومة الصناعية المعروفة باسم “القوة المحركة” (باور ترين)، وتدخل إلى المغرب نشاطا يتميز بقيمة مضافة عالية”.

وأضاف العلمي أن صناعة السيارات بالمغرب، التي تعتبر القطاع المصدر الأول في المملكة، ما فتئت تعزز مكانتها كقاطرة للصناعة الوطنية، مشيرا إلى أن الجهود ستستمر لمواكبة أكثر لهذا القطاع والوصول في السنوات القادمة، إلى الهدف المتمثل في معدل إدماج نسبته 65 في المائة.

المصدر: هبه برس

أكد وزير الصناعة والتجارة والسياحة البحريني سعادة السيد زايد بن راشد الزياني على أهمية تشجيع رواد الأعمال من خلال تذليل الصعوبات أمام قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الذي يعد قطاعاً واعداً في مملكة البحرين، مشيرا الي ان الوزارة تسعي الى تهيئة البيئة الداعمة لنموه وازدهاره بالتنسيق مع الأعضاء من مجلس تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، معرباً عن ترحيبه بالملاحظات المطروحة، ومؤكدا أن الوزارة ستعمل على التواصل والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة سعياً منها للوصول إلى صيغ توافقية بين الأطراف المعنية بما يتوافق والقوانين المعمول بها في المملكة.

واشار الوزير أن أبواب الوزارة مفتوحة للجميع إضافة إلى وسائل التواصل الأخرى المتاحة التي تقوم الوزارة بمتابعتها والرد على كل ما يرد من خلالها بأسرع وقت

جاء ذلك خلال المجلس الدوري الثاني للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، الذي عقده الوزير بمكتبه مؤخرا مع عدد من أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ضمن اللقاءات الدورية بين الوزارة وعدد من رواد الأعمال لتسليط الضوء على المشاكل والمعوقات، والعمل على إيجاد الحلول المناسبة بالتنسيق مع الجهات المعنية

المصدر: وكالة انباء البحرين