الصناعة في الجزائر "بدأت تأخذ انطلاقة جديدة لتلبية احتياجات البلاد تمهيدا للتصدير"
 صرح معالي وزير الصناعة والمناجم الجزائري يوسف يوسفي، مؤخرا بمدينة بسكرة أن الصناعة في الجزائر "بدأت تأخذ انطلاقة فعلية لتلبية احتياجات البلاد تمهيدا للتصدير".
وأوضح الوزير، في ندوة صحفية نشطها على هامش تدشينه مصنع "سيلاس" للإسمنت يندرج ضمن شراكة بين متعامل جزائري (الإخوة سواكري) و مجمع لافارج وفقا لقاعدة 51 / 49 ببلدية جمورة، و ذلك في إطار زيارة عمل وتفقد قام بها إلى هذه الولاية، بأن الصناعة في الجزائر ستكون "قطبا حيويا ليس فقط لإنعاش الاقتصاد بل للتنمية حتى تخرج البلاد من تبعيتها للنفط".

وأكد السيد يوسفي بأن صناعة الإسمنت ستكون من أبرز المنتجات خارج المحروقات، حيث ستنتقل الجزائر من تحقيق إنتاج ما بين 24 و25 مليون طن سنويا من الإسمنت، ما يمكن من الاكتفاء و التوجه نحو التصدير "بدءا من العام 2018"، مضيفا أن الدولة مستمرة في دعم الاستثمار وتشجيعه وأنها ''أزالت كافة العوائق أمام التصدير ".

من جهة أخرى، أفاد الوزير بأن الحكومة تعمل على إعداد دفتر شروط موحد لصناعة المركبات سيتم الكشف عنه في "أقرب الآجال ".

المصدر: وكالة الانباء الجزائرية