الصقر يفتتح أعمال الملتقى العربي لتطبيقات علوم وتقنيات النانو بعمان
 صرح المهندس عادل الصقر المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين أن الدول العربية أمامها فرصة كبيرة للحاق بركب التقدم العلمي والتقني العالمي في مجال علوم وتقنيات النانو، في حال توفر مقومات النجاح اللازمة من طاقات بشرية وبنية تحتية واستثمار موجه للأبحاث في هذا المجال.
واوضح الصقر في تصريحات له على هامش افتتاحه أعمال الملتقى العربي لتطبيقات علوم وتقنيات النانو بالعاصمة الأردنية عمان يومي 3 -4 أكتوبر 2017، والذي تنظمه المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين بالتعاون مع لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا اسكوا والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، ومجموعة طلال أبو غزالة.

كما أوضح أن المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين دأبت منذ انشائها على الاهتمام بالصناعات المستقبلية انطلاقا من التوجهات الاقتصادية للقمم العربية والتوجهات الاقتصادية العالمية الجديدة التي تركز على المعرفة كمدخل رئيسي لنمو الاقتصاد. وفي هذا الاطار قامت المنظمة بجهود حثيثة تمخضت نتائجها في اطلاق المبادرة العربية لتطويع علوم وتقنيات النانو والتقنيات المتلاقية وإعداد خارطة الطريق والبرنامج التنفيذي لها لإيجاد حلول للمشاكل الملحة مثل توفر المياه والطاقة والغذاء والمحافظة على الصحة والتصنيع وتخفيف التلوث البيئي وبالتالي المساهمة في تحقيق التنمية المستدامة.

وأضاف الصقر أن المنظمة تعمل على تنفيذ المشروعات المنبثقة عن المبادرة والترويج لها لدى القطاع الخاص العربي والجهات ذات العلاقة، انطلاقاً من كون الصناعات المعرفية مرشحة للقيام بدور استراتيجي في المستقبل القريب.وبناءً على هذه المبادرة قامت المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين بالتعاون مع مركز الاسكوا للتكنولوجيا ومجموعة طلال أبو غزالة بتوقيع مذكرة تفاهم لإعداد "دراسة جدوى التصنيع للمشاريع القائمة على تقنية النانو لتحلية المياه واستغلال الطاقة الشمسية بالدول العربية ". كما قامت المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين في إطار البرنامج التنفيذي للمبادرة بالتعاون مع المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بإعداد دراسة تشخيصية لمسح الامكانات في مجال علوم وتقنيات النانو في الدول العربية.

مشدداً على أهمية التعاون بين المؤسسات الحكومية ومراكز الأبحاث والقطاع الخاص العربي. ومستشهداً بتجربة مجموعة طلال أبو غزالة كأحد أهم مؤسسات القطاع الخاص العربي والدولي والتي كان لها دوراً ريادياً في تفعيل نتائج البحوث وتحويلها إلى قيمة معرفية واقتصادية.

وأشار المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين المهندس عادل الصقرفي ختام تصريحاته إلى أن اللجنة العلمية والفنية للمبادرة العربية لتطويع علوم وتقنيات النانو والتقنيات المتلاقية ستعقد اجتماعها الثاني بمشاركة نخبة من خبراء وعلماء النانو تكنولوجي في الدول العربية وذلك على هامش اجتماعات الملتقى لبحث ما تحقق من انجازات وما تم تنفيذه من بنود المبادرة.

صور من الملتقى