مركز الشارقة للتحكیم التجاري الدولي ینظم ملتقى التحكیم الصناعي
 تحت رعایة سمو الشیخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عھد ونائب حاكم الشارقة، ینظم مركز الشارقة للتحكیم التجاري الدولي یوم 25 اكتوبر المقبل "ملتقى التحكیم الصناعي" في مركز الجواھر للمؤتمرات بھدف تسلیط الضوء على أھم التطبیقات والحلول القانونیة في مجال التحكیم التجاري المخصص للقطاع الصناعي على مستوى الدولة والمنطقة.
یناقش الملتقى - الذي یجمع عدداً من مسؤولي وممثلي الدوائر الحكومیة والشركات والمؤسسات المحلیة وممثلي شركات القطاع الخاص إضافة إلى عدد من المختصین والقانونیین ورجال الأعمال - واقع التأمین الائتماني ودوره في عمل القطاع الصناعي ومدى ارتباطھ في سیر العمل لذلك القطاع الى جانب مناقشة النزاعات التي تواجھ القطاع والعاملین فیھ وما ینتج عنھا من معوقات تضر بالقطاع الصناعي بشكل عام.

ویتضمن الملتقى جلستین حواریتین تحمل الأولى عنوان "التأمین الائتماني ودوره في سیر عمل القطاع الصناعي" فیما تناقش الجلسة الثانیة "النزاعات التي تواجھ القطاع الصناعي" حیث تشتمل الجلستین على مجموعة من المحاور التي ستناقش آلیة عمل التأمین الائتماني ومدى مساھمتھ في تشجیع القطاع الصناعي وفائدتھ وجدوى التأمین الائتماني في القطاع الصناعي والترابط مع التحكیم التجاري وإیجابیات والفائدة من التأمین الائتماني وأھمیة التصنیف الائتماني للشركات وآلیة تحدید القدرات المالیة في القطاع الصناعي وآلیة تحدید وانتقاء الموردین والفائدة منھ إضافة إلى
مناقشة النزاعات التي تواجھھا المؤسسات ودور التحكیم في تقلیلھا.

وقال سعادة عبدالله دعیفس رئیس اللجنة التنفیذیة لمركز الشارقة للتحكیم التجاري الدولي " نھدف من خلال ھذا الملتقى الذي سیتم تنظیمھ على مدار یوم كامل إلى التعریف بالتحكیم التجاري وآلیاتھ والأھداف التي أوجد من خلالھا إلى جانب التعریف بمركز الشارقة للتحكیم التجاري الدولي والدور الذي یقوم فیھ وما ھي الاختصاصات التي یعمل بھا إلى جانب فتح الباب أمام المختصین والمھتمین لتبادل الآراء والاستفادة من تجارب الغیر في كل ما لھ علاقة بالتحكیم الصناعي والتعریف بالتحدیات التي یواجھھا القطاع الصناعي والحلول الكفیلة بھا".

لسعینا الدؤوب في التعریف بالتحكیم التجاري على المستویین المحلي والإقلیمي ومواصلة لخطتنا
وأضاف ان تنظیم ھذا الملتقى یأتي استمراراً
الاستراتیجیة الرامیة والتي تستھدف كافة القطاعات الاقتصادیة والتجاریة والصناعیة.