Language selection
الرئيسة
من نحن
مفاهيم وتصانيف دولية
قواعد المعلومات
أحداث المنظمة
أرشيف الأحداث
أرشيف الفعاليات
شبكات فرعية
إتفاقيات
المصطلحات
للإتصال
المكتب الإقليمي بالقاهرة
مركز المواصفات والمقاييس
إدارة الثروة المعدنية
الخريطة الجيولوجية والمعدنية للوطن العربي
نادي المستثمر الصناعي العربي
البحث التفصيلي
آليات المنظمة
- المجلس الوزاري
- المجلس التنفيذي
- اللجان الإستشارية
- مراكز البحوث الصناعية
إدارات المنظمة ومكاتبها
ملتقى الفجيرة الدولي الخامس للصخور الصناعية والتعدين والمعرض المصاحب له طباعة ارسال لصديق
 دعا سعادة المهندس عادل الصقر المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين على هامش افتتاح أعمال الدورة الخامسة لملتقى الفجيرة للصخور الصناعية والمعرض المصاحب له الى حسن استثمار الثروات الطبيعية المعدنية التي تزخر بها المنطقة العربية بما يستجيب لاحتياجات الأجيال الحالية ويؤمن الموارد للأجيال القادمة من أجل تحقيق التنمية المستدامة.
كما أشار في تصريحاته إلى أهمية حشد الطاقات وتنسيق المواقف العربية للوقوف على أحدث الأساليب العلمية والتقنية لتحقيق ذلك.

وأضاف الصقر أن الطلب على الصخور الصناعية قد تزايد في الآونة الأخيرة نظرا لاستخداماتها الواسعة في قطاعات البناء والتشييد والصناعات المختلفة، مشيراً إلى وجود انواع متعددة من الصخور الصناعية ومواد البناء في الدول العربية تساهم في إقامة العديد من المشروعات، والصناعات التي تساعد في زيادة الناتج المحلي العربي وتوفير فرص عمل جديدة.

وتطرق الصقر في تصريحاته الى ان شعار ملتقى الفجيرة لهذا العام " مواردنا خير لمستقبلنا " يؤكد اهمية استثمار الموارد الطبيعية بالدول العربية بما فيها الصخور الصناعية ومواد البناء وتشجيع المستثمرين في هذا المجال على تخصيص مناطق تعدينية صناعية لتوفير بنية تحتية ملائمة لزيادة الاستثمارات في هذا القطاع مع التركيز على التكامل وتبادل الخبرات لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية للشعوب العربية، مشيداً بأهمية الملتقى الذي يعد محفلا عربيا ودوليا هاما استطاع على مدار السنوات السابقة أن يحقق نجاحا كبيرا تمثل في مشاركة العديد من الخبراء والأكاديميين والمستثمرين المهتمين بقطاع التعدين حيث أصبح الملتقى منبراً لتبادل الخبرات والتجارب والإطلاع على احدث المستجدات في هذا القطاع.

وقال الصقر إن المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين بصدد إعداد أو بوابة عربية متخصصة في هذا القطاع تحت مسمى " البوابة الجيولوجية والمعدنية للدول العربية " كنافذة الكترونية تفاعلية بهدف الترويج للفرص الاستثمارية التعدينية العربية وتشجيع الاستثمار في مجال التعدين عربياً ودولياً.

وأعرب الصقر في ختام تصريحاته عن تمنياته بأن يخرج الملتقى بتوصيات هامة تساعد في تثمين الثروات التعدينية و تقوية التعاون العربي من خلال خلق روابط اقتصادية قائمة على استثمار الموارد الطبيعية وتدريب الكوادر البشرية وتشجيع البحث و التطوير و مواكبة التكنولوجيات الحديثة لتمكين الدول العربية من بناء ميزة تنافسية مستدامة و إيجاد مجالات ومشاريع عربية تكاملية تنهض بالدول العربية و تحقق الرخاء لشعوبها.

رابط موقع الملتقى

 

   الرئيسة
Copyright © 2007 AIDMO.