25نيسان/أبريل2017

صناديق أوروبية تستثمر ملياري دولار في مشروع عماني للطاقة الشمسية

حسب صندوق الاستثمـار المبـاشر تيرا نكس السويسري وميدل ايست بست سلكـت الألماني أنهما يعتزمان الاستثمـار في مشـروع لتوليـد الكهربـاء من الطاقـة الشمسيـة بقدرة 400 ميغاوات في سلطنـة عمـان.

 ويخطط تيرا نكس - وهو صندوق لإدارة الثروات متخصص في استثمارات الشرق الأوسط - وبست سلكت إقـامة مشروع متكامل بقيمة ملياري دولار لتطوير تكنولـوجيا الطاقـة الشمسيـة في عمان المصدرة للنفط والغاز بما يشمل منشآت لتصنيع الألـواح الشمسيـة للاستخدام المحلـي والتصدير.

 وقال ديفيـد هايمهوفر رئيس تيرا نكس في بيان مناخ الأعمال المستقـر في عمـان وسياسـات حماية البيئة هناك تجعل السلطنة شريكاً طبيعيا في هـذا المشروع. هدف الحكومـة لإنتاج عشرة بالمائة من حاجتها من الطاقـة من مصـادر متجددة بحلول عام 2020 هو هدف جدير بالثناء وسيسهـم هذا المشـروع مساهمـة كبيرة في تحقيـق تلك الرؤيـة على أرض الواقـع.

وسيمـول مستثمـرون من ألمـانيا جـانباً كبيراً من المشـروع.

ورغـم وفـرة أشعـة الشمس في الشـرق الأوسط إلا أن إنتاج الطاقة الشمسيـة فـي المنطقـة ضئيـل بالمقـارنة مع أوروبـا والصين والولايـات المتحـدة.

 ويذكر أن وفـداً استثمـارياً كبيراً يضم 70 مستثمراً ألمانياً في صندوق ميديـل ايست بست سيليكت يقوم بزيارة الى عمان حاليا بهدف استكشـاف الفرص الاستثمـارية في مجال مشـاريع الطاقة المتجددة. وقال هلال بن خـالد المعولـي الشريك المقيـم لتيرا نيكس وصندوق ميديـل ايست بست إنهـا فـرصـة كبيرة للسلطنـة كي تستعـرض القاعدة الصناعيـة القويـة المتوفـرة بها والفرص الاستثمـارية الكبيرة ذات المستوى العـالي التي تتيحها أمـام مجتمع المستثمرين الدولي. وأضـاف أن هذه المجموعـة المحـددة من المستثمـرين سيتاح لها الحصول على خبرة عمليـة مبـاشرة للتعـرف على المنطقـة والسلطنـة على وجه الخصـوص.

المصدر: دبي ـ رويترز