24أيلول/سبتمبر2017

المشروع الجزائري لصناعة السيارات مع فولكزفاغن يهم القطريين

أعلن وزير الصناعة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وترقية الاستثمار بالجزائر، معالي الأستاذ شريف رحماني، أن مشروع صناعة السيارات في الجزائر بالشراكة مع الصانع الألماني فولكزفاغن "يعرف تقدما" ويثير اهتمام صندوق استثمار قطري.

وأوضح الأستاذ رحماني إلى وكالة الأنباء الجزائرية (وأج) أن "المشروع يتقدم وبدأت محاوره تتضح" قائلا : "لقد تحدثنا مطولا مع مسؤولي فولكزفاغن وسلمنا لهم وثائق تتضمن نظرة الجزائر حول المشروع" وأضاف أن صندوق الاستثمار القطري الذي له أسهم في رأس مال فولكزفاغن "قد يشارك في هذا المشروع المتعلق بصناعة السيارات في الجزائر".

وكما هو الحال بالنسبة للمفاوضات مع صانع السيارات الفرنسي رونو، فقد أكدت الجزائر للمسؤولين الألمان الأهمية التي توليها لإدماج مناولين وطنيين في كل مشروع شراكة.

وأضاف يقول في نفس السياق "لقد أحصينا بعض المناولين الجزائريين المتخصصين في صناعة زجاج وكوابل السيارات قصد مرافقتهم في التأهيل للقدرة على المشاركة في مشاريع الشراكة في فرع السيارات".