25نيسان/أبريل2017

الأوضاع المالية المتأزمة واتساع فجوة الثروات يعيقان تقدم العولمة

  • السابق
  • 1 of 2
  • التالي

أظهر تقرير المخاطر العالمية لعام 2012، الصادر عن منتدى <<دافـوس>> أن الأوضاع المالية الغير المستقرة للحكـومات والتفاوت الحاد في مداخيـل الدول يشكـلان أكبر تهديـد اقتصـادي في الفترة الراهنـة.

وقد أعطى التقريـر الذي يصدر قبل الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي لهذا العام 2012، صورة قائمة لغموض عالمي تزايد بسبب ضعف الثقة في المكاسب التي حققتهـا مسيرة العولمة.

وطبقا للتقرير، فإن استطلاع لآراء 469 من الخبراء والقادة الصنـاعيين أظهر ارتفـاع معدلات البطالة بين الشباب واتساع فجوة الثروات، كما أوضح التقرير أن مستوى الدين الحكومي الذي لايمكن تحمله في دول عديدة ظهر كتهديد كبير في التقـريرين السـابقين وهذا يعني أن الحالة المزمنة للعجز المالي لاتـزال تحتـل الصدارة من حيث المخاطر ويشير التقرير أيضا إلى أزمة الديون في منطقة اليورو والتي تفاقمت وأطاحت بحكومات في اليونان وإيطاليا.